التخطي إلى المحتوى
وقف المتحدث باسم وزارة الصحة عن العمل 3 أشهر لارتكابه جرائم تأديبية

وقف المتحدث الإعلامى للصحة “مجاهد” 3 أشهر عن العمل

أصدر رئيس هيئة النيابة الإدارية قرارًا بوقف الدكتور خالد السيد مجاهد – مدير إدارة الإعلام والمتحدث الإعلامي لوزارة الصحة – عن العمل احتياطيًا لثلاثة أشهر.

وتقرر صرف نصف راتبه خلال مدة الوقف لحين انتهاء التحقيقات في الوقائع المنسوبة إليه بالقضايا أرقام 3،219،533 لسنة 2016 التي قد تشكل في حقه جرائم تأديبية.

تقدم عدد من العاملين بالمكتب الإعلامي بوزارة الصحة شكاوى يتضررون فيها من محاباة خالد مجاهد المتحدث الرسمي للوزارة لمديرة مكتبه وتقاعسه عن اتخاذ الإجراءات القانونية تجاهها، ومحاولة تستره على غيابها غير المبرر عن العمل خلال الأشهر من يناير وحتى يونيو 2016 .

وذلك بالتلاعب في كشوف الحضور والانصراف واصطناع مأموريات وهمية لتمكينها من الحصول على مستحقاتها المالية كاملة، بحسب بوابة الأهرام.

وأكد العاملون إساءة المتهم استخدام السيارة المخصصة للمأموريات المصلحية بالمخالفة للوائح والقواعد مما ترتب عليه إهدار المال العام، بالاضافة إلي سوء تعامله مع الموظفين وسبهم وإهانتهم وتهديدهم بالقتل.

وصدر قرار الإيقاف عن العمل احتياطيا كتدبير احترازي بهدف “الحيلولة بين المتهم وبين أي تأثير محتمل منه على شهود إثبات الجرائم المسندة إليه أو بينه وبين التلاعب بأي مستندات أو قرائن قد تكشف عن أي مخالفات إدارية أو مالية سيما مع ما يشغله من منصب قيادي داخل الوزارة يخشى معه التأثير على مجريات التحقيقات”.

ووجه المستشار علي رزق رئيس الهيئة نحو سرعة الانتهاء من التحقيقات للبت نهائيا في صحة الوقائع من عدمها بما يحقق العدالة الناجزة، وبما يضمن الحفاظ على حقوق الشاكين.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *