التخطي إلى المحتوى
إنبى يوقف مسيرة انتصارات الأهلي بتعادل سلبى

سقط النادي الأهلي فى فخ التعادل السلبى أمام نادي إنبي فى المباراة التى جمعتهما مساء اليوم الاثنين باستاد بتروسبورت فى الجولة الـ15 للدورى حيث نجح إنبى فى إيقاف مسيرة الانتصارات الحمراء خلال الجولات
الماضية، وبذلك يرتفع رصيد الأهلي إلى 39 نقطة ويحافظ على القمة، كما يرتفع رصيد إنبى إلى 14 نقطة ويبقى
فى المركز الثالث عشر
.

الشوط الاول

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكوّن من : شريف إكرامى ، محمد نجيب ، سعد سمير ، محمد هانى ، حسين السيد، حسام
عاشور ، أحمد فتحى ، ميدو جابر ، عبد الله السعيد ، مؤمن زكريا ومروان محسن.

فيما بدأ إنبى بتشكيل مكوّن من : على لطفى ، عبد الله جمعة ، رامى صبرى ، صلاح سليمان ، عمرو طارق، إيمانويل
إيجبتور ، على عيد ، صلاح عاشور ، محمود قاعود ، محمد بسيونى وعمرو مرعى.

الأهلى وإنبى 

بداية هجومية من فريق إنبى الذى ضغط منذ بداية الشوط الأول ، وأهدر محمد قاعود فرصة مُحققة للتسجيل فى
الدقيقة الثالثة، بعدما تلقى كرة عرضية فشل دفاع الأهلي فى التعامل معها، وتصل الكرة لـ”قاعود” الذى سددها
بغرابة فوق العارضة.

بعد سيطرة عدة دقائق للفريق البترولي عاد الأهلي للظهور فى منطقة وسط الملعب ونشط هجومياً، لكن بلا أنياب
حقيقة، قبل أن يعود إنبى للخطورة مرة أخرى عن طريق عرضية رائعة من عمرو طارق إلى عمرو مرعى الذى
سددها برأسه فى يد شريف إكرامى.

الفريق المستضيف الأكثر خطورة على مرمى شريف إكرامي ، وقام محمود بسيونى بتنفيذ ضربة حرة مباشرة
تتحول لضربة مرمى، وانحصر اللعب وسط الملعب فترة طويلة لتغيب الخطورة على مرمى الفريقين.

 وسقط حسام عاشور فى الدقيقة 39 للإصابة، وخرج لتلقى العلاج قبل أن يعود لاستكمال اللقاء، وأشهر محمود
البنا بطاقة صفراء لمروان محسن فى الدقيقة 44 للتدخل بقوة فى كرة مشتركة مع صلاح سليمان مدافع إنبي،
وشهدت الدقائق الأخيرة من هذا الشوط حماسا من الفريقين لكن دون جدوى لينتهى الشوط بالتعادل السلبى.

الشوط الثاني

بدأ الأهلي هذا الشوط أكثر حماساً ونجح فى قيادة أكثر من هجمة ضد الفريق البترولى، وفي الدقيقة 54 شارك
وليد سليمان بدلاً من ميدو جابر غير الموفق تماماً، وحاول الأهلي ترجمة هذه السيطرة لهدف لكن دون جدوى بس
تماسك الفريق البترولي.

وحاول عبد الله السعيد ومؤمن زكريا تسجيل هدف من كرة ثابتة لكن زكريا فشل فى التسجيل بجانب أنه كان فى
وضعية تسلل، وبمرور الوقت يزداد استحواذ الأهلي على مجريات اللقاء، وإن كان دون خطورة، خاصة مع السقوط
المتكرر من جانب لاعبى الفريقين، الأمر الذى أفقد اللقاء القوة والندية.

وأنقذ سعد سمير كرة خطرة من أمام عمرو مرعى، بعدها أهدر وليد سليمان فرصة حقيقة للتسجيل فى الدقيقة 68،
بعدما فشل فى التعامل مع انفراد تام بعلى لطفى حارس إنبي، وأشهر البنا بطاقة صفراء لرامى صبرى مدافع إنبي
لإعاقة محمد هاني، وخرج محمود بسيونى من إنبي وشارك محمود توبة بدلاً منه، ثم شارك حسام غالي فى الدقيقة
75 بدلاً من محمد هانى، وشارك أحمد عبد العزيز من إنبى بدلاً من عمرو طارق، ودفع البدرى بعماد متعب بدلاً من
مؤمن زكريا فى الدقيقة 82، وضغط الأهلي فى الدقائق الأخيرة، ودفع العشرى بـ”ماريو مارتينيز” بدلاً من على عيد،
وانتهى اللقاء بالتعادل السلبى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *