التخطي إلى المحتوى
بكين تُدشن التعامل ب “الليرة التركية” والعملة الصينية الإثنين المقبل

طبقاً للبنك المركزى الصينى:  التعامل ب”الليرة التركية” والعملة الصينية “رنمينبي” اعتباراً من الاثنين المقبل.

أعلنت بكين أنها ستبدأ إجراءات التعامل بشكل مباشر بالعملتين الليرة التركية والعملة الصينية “رنمينبي” اعتباراً من الاثنين المقبل.

وأفاد بيان نشر على الصفحة الرسمية لمنصة تداول العملات الأجنبية في الصين (سي إف إي تي سي)، اليوم الجمعة، أن إجراءات التعامل بشكل مباشر بين عملتي البلدين في أسواق العملات الأجنبية بين البنوك سيبدأ في 12 من الشهر الحالي(الإثنين) بمصادقة البنك المركزي الصيني.

وسيتمكن الأعضاء المتعاملون في سوق العملات الأجنبية بين البنوك، والمؤسسات التعامل بشكل مباشر في تعاملاتهم باليرة التركية و”رنمينبي” الصيني.

البنك المركزي يفوض “سي إف إي تي سي” مسئولية الدعم العملياتى والتكنولوجى للتعامل المشترك

وفوض البنك المركزي الصيني منصة تداول العملات الأجنبية في الصين (سي إف إي تي سي)، مسؤولية الدعم العملياتي والتكنولوجي لتسيير الإجراءات المباشرة للتعامل بين الليرة التركية ورنمينبي في السوق بين البنوك.

وستقوم (سي إف إي تي سي)، في كل يوم نشر نظام سعر الصرف بين الليرة التركية ورنمينبي، حيث سيسمح بتقلب سعر الصرف بين العملتين بنسبة 5% بالزيادة والنقصان.

أبرز أهداف التعامل ب”الليرة التركية” و”رنمينبى” : تشجيع التجارة والإستثمار بين تركيا والصين.

وتهدف خطوة التعامل بعملتي البلدين بشكل مباشر لتشجيع التجارة والاستثمار بين تركيا والصين، ولتلبية احتياجات المؤسسات الاقتصادية لتخفيض تكاليف تبادل العملات ولتسهيل استخدام العملتين في التجارة والاستثمارات عبر الحدود.

والرنمينبي RMB أوCNY هو العملة الرسمية لجمهورية الصين الشعبية الصادرة عن بنك الشعب الصيني، وفي اللغة الصينية تترجم كلمة الرنمينبي حرفياً بأموال الشعب.

والاختصار الرسمي للرنمينبي هو CNY، على الرغم من أنه يختصر أيضاً باسم “يوان”.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *