التخطي إلى المحتوى
التعليم فوق الجميع تُقدِّم 265 منحة دراسيّة للشباب في قطاع غزة
التعليم فوق الجميع

التعليم فوق الجميع تُقدِّم 265 منحة دراسيّة للشباب في قطاع غزة

قدّمت مؤسسة التعليم فوق الجميع 265 منحة دراسية جديدة للقادة الشباب في قطاع غزة من خلال برنامج الفاخورة التابع لها.
وتُمثّل هذه المنح الدراسيّة استثمارات غير مسبوقة في مجال التعليم العالي في قطاع غزة حيث تعد الأكبر التي يُقدّمها برنامج الفاخورة للمنح الدراسية والتمكين، والتي تُنفّذ من خلال الشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني.

المنح تتطلب شروطاً صارمة 

وتتطلب هذه المنح الدراسية التي تشتمل على تخصّصات متنوّعة تتناسب واحتياجات سوق العمل كالهندسة وغيرها شروطاً صارمة ترتكز على ما يمتلكه الطلبة من مهارات حياتيّة وما يتمتّعون به من قدرات قياديّة.
ومن أجل اختيار الطلبة الأكثر جدارة بالحصول على المنح، تمّت دراسة 4124 طلباً مقدماً، وإجراء 706 زيارات ميدانية، ومقابلة 504 طلابً في مخيم أُعدّ لهذا الأمر بهدف قياس القدرات القيادية قبل أن يتم انتقاء 265 طالباً بشكل نهائي.
وحتى يومنا هذا، استطاع برنامج المنح الدراسية والتمكين التابع للفاخورة إشراك ما يزيد عن 870 طالباً في الجامعات في قطاع غزة، وفي الخارج عند الحاجة.

فاروق بيرني : التعليم عامل رئيسي في تحقيق التنمية البشرية

وبهذه المناسبة ، قال السيّد فاروق بيرني، مدير برنامج الفاخورة إن مؤسسة التعليم فوق الجميع استندت منذ تأسيسها إلى المبدأ الذي يوضِّح أن التعليم عامل رئيسي في تحقيق التنمية البشرية ..مضيفا أن برنامج الفاخورة التابع لهذه المؤسسة يدعم هذا المبدأ من خلال إتاحة الفرص التعليميّة ذات الجودة العالية إلى الآلاف من الشبان والشابات”.
وأردف السيد فاروق قائلاً: “زيادة الاستثمارات في مجال التعليم تلعب دوراً حيوياً في بناء مستقبل آمن في قطاع غزة والشرق الأوسط، وكافة المجتمعات التي تُعاني من النزاعات. وهذا ما يُشجّعنا اليوم على توسيع نطاق برنامج المنح الدراسية والتمكين ليصل إلى المناطق الأكثر احتياجاً”.

مدير برنامج الفاخورة يدعو المجتمعات المشارِكة في شبكة التنمية العالمية إلى دعم ما يبذله من جهود في قطاع غزة

ودعا مدير برنامج الفاخورة كافة المجتمعات المشارِكة في شبكة التنمية العالمية إلى ” دعم ما نبذله من جهود في قطاع غزة، وفي المناطق المتأثّرة جراء الحرب الأهليّة في سوريا. فقد حان الوقت لتخصيص الاستثمارات الداعمة لتعليم جيل الشباب، وبناء مستقبل يسوده السلام والأمن”.
يذكر أنه خلال العام الماضي، نجح برنامج الفاخورة للمنح الدراسية والتمكين في التوسّع والوصول إلى عدد أكبر من الطلبة في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية، وكذلك الأمر في مخيّمات اللاجئين السوريين في الأردن وتركيا ولبنان.
ومنذ العام 2009 حتى اليوم، تمكّن برنامج الفاخورة التابع لمؤسسة التعليم فوق الجميع من الوصول إلى 870 طالبا في قطاع غزة عبر تقديمه المنح الدراسية، بالإضافة لمشاريع إعادة إعمار البنى التحتية التعليميّة، وتوفير خدمات الدعم النفسي والرعاية الطبيّة للأفراد في المناطق المهمّشة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *