التخطي إلى المحتوى
نائبة رئيس الوزراء السويدية تنشر صورة تمثل ردا متحديا على صورة شهيرة لدونالد ترامب

نائبة رئيس الوزراء السويدية تنشر صورة تمثل ردا متحديا على صورة شهيرة لدونالد ترامب

قامت نائبة رئيس الوزراء السويدية “إيزابيلا لوفين” بنشر صورة فوتوغرافية تمثل ردا متحديا على صورة شهيرة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، وذلك في رد فعل ساخر من النائبة السويدية على صورة نشرها الرئيس الأمريكي في وقت سابق.

وفي 23 يناير الماضي كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد ظهر في صورة أثارات الجدل وذلك خلال توقيعه على قرار يختص بإيقاف الأموال الإتحادية والتي يتم خصيصها لمجموعة من المنظمات الغير حكومية مهمتها المساعدة في توفير خدمات الإجهاض للمرأة. 

وكانت مراسم توقيع الرئيس الأمريكي على الأمر التنفيذي قد أثارت سخرية واستنكار من قبل العاملين في مجال الصحة الانجابية وحقوق الاجهاض للمرأة، إذ كان يحيط بترامب عدد كبير من المسؤولين الرجال عندما قام بالتوقيع على أمر يمكن أن يؤثر على حياة مئات الآلاف من النساء دون وجود إمرأة واحدة.

وبعد أن أثارت صورة ترامب أثناء التوقيع الكثير من الجدل والإستنكار، قامت وزيرة البيئة والتنمية السويدية بالرد بطريقة مماثلة لما فعله  الرئيس الأمريكي.

حيث قامت الوزيرة لوفين بنشر صورة لها في مكتبها أثناء توقيع مذكرة رسمي ويحيط بها مجموعة من 7 سيدات من قرنائها في العمل مع عدم وجود رجل واحد في الصورة، في مشهد مخالف كليا عن مراسم توقيع ترامب لقرار حظر الاجهاض.

الملفت للانتباه في صورة الوزيرة السويدية هو أن إحدى السيدات في الصورة كانت تظهر عليها علامات الحمل في مشهد يؤكد السخرية من صورة الرئيس الأمريكي المتعلقه بتوقيع قرار يحظر الاجهاض

الجدير بالذكر أن الوزيرة السويدية نشرت على “تويتر” أنها كان تقوم بالتوقيع على قرار يتعلق بالمناخ، ولم تشر من قريب أو بعيد لترامب وقراره، تاركة الأمر لإستنتاج المتابعين 

 

عن الكاتب

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *