التخطي إلى المحتوى
خبراء المفرقعات : انفجار كنيسة الكاتدرائية بعبوة تزن 20 كيلو “TNT” زرعت داخل حقيبة

أكد مصدر أمنى، أن فحص خبراء المفرقعات أثبت أن عبوة ناسفة تزن 20 كيلو مواد متفجرة تم وضعها أسفل أحد
مقاعد السيدات داخل الكاتدرائية ، وأنها تحتوى على مواد “تى إن تى “، و”سى فور”، وهى مواد شديدة الانفجار ،
والقوة التدميرية لها كبيرة جدا أدت إلى انهيار معظم حوائط مكان صلاة القداس وكذلك وفيات وإصابات للأفراد.

وأضاف المصدر لـ”ست الستات ”  أن الخبراء استعانوا بأجهزة تشويش ومفرقعات حديثة للقيام بعمليات التشويش على
أى مواد متفجرة أخرى، ويجرى خبراء المفرقعات عمليات تمشيط، للوقوف على ملابسات الحادث، وتحسبا لوجود أى
مواد متفجرة.

كما أجرى فريقا من نيابة أمن الدولة العليا، برئاسة المستشار خالد ضياء المحامى العام للنيابات منذ قليل  معاينة وعمل
رسم كروكى لمكان انفجار الكنيسة الكاتدرائية بالعباسية ، حيث تبين من معاينة النيابة تدمير الانفجار لمحتويات
الكنيسة والإطاحة بالأبواب .

وفى السياق ذاته، انتقل لمكان الحادث النائب العام المستشار نبيل صادق ، للوقوف على ملابسات الحادث وتحديد من
المسئول عنه لتقديمه للعدالة.

كما انتقل  فريقا من نيابة حوادث غرب القاهرة الكلية برئاسة المستشار هيثم أبو ضيف  وإشراف المستشار عبد الرحمن
شتله المحامى العام الأول للنيابات، إلى مكان الانفجار.

من جانبه استنكرت لجنة الإعلام والثقافة والآثار بمجلس النواب الحادث الإرهابى الخسيس  الذى ارتكبته قوى الشر
فى الكنيسة البطرسية بالعباسية صباح اليوم  وهذا الحادث البشع يؤكد أن الإرهاب لا دين له، وأن مصر التى تتحمل
العبء الأكبر فى مواجهة الإرهاب على مستوى العالم تدفع ثمن ذلك من دماء أبرياء لا ذنب لهم.

وأكدت اللجنة فى بيان رسمى لها اليوم الأحد  أن اختيار يوم المولد النبوى لهذا الحادث الجبان يستهدف إحداث الفتنة
بين المسلمين والمسيحيين فى مصر، إلا أن هذه الحوادث الإرهابية الغادرة لن تزيد المصريين إلا تماسكا وقوة وعزيمة
على مواجهة الإرهاب ودحره، والحقيقة أن المطلوب الآن، هو فضح الدول التى تأوى تلك الجماعات وتمولها.

ونعت اللجنة ضحايا الحادث الإجرامى الخسيس، والذى راح ضحيته أطفالا ونساء وشبابا أثناء تواجدهم للصلاة
بالكنيسة فإننا نؤكد وقوفنا بجانب أهالى الضحايا، ونؤكد أهمية وقوف الشعب المصرى كله يدا واحدة فى مواجهة هذا
الإرهاب الذى لن تهدأ مصر إلا باجتثاثه من جذوره.

وكانت منطقة العباسية بالقاهرة شهدت وقوع انفجارا هائلا بمحيط الكنيسة الكاتدرائية وهرعت سيارات الإسعاف
والطوارئ والأجهزة الأمنية بالقاهرة إلى هناك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *